2017/11/23 3:59:05 صباحًا
اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار الوحدات / اللجنة الاجتماعية تعقد محاضرة عن اضرار المخدرات
اللجنة الاجتماعية تعقد محاضرة عن اضرار المخدرات

اللجنة الاجتماعية تعقد محاضرة عن اضرار المخدرات

عمر قراقيش: “جلالة الملك شدد على ضرورة عدم التوسط في قضايا المخدرات”

عقدت اللجنة  الاجتماعية بنادي الوحدات محاضرة توعوية عن أفة المخدرات وأضرارها التي تلحق بكل من يتعاطها ويسلك طريقها الأسود، وذلك بحضور أمين سر النادي الناطق الرسمي خضر صوان ورئيس اللجنة الاجتماعية عضو مجلس الإدارة خالد أبو قوطة برفقة أعضاء المجلس عوض الأسمر وزياد شلباية وعدد من فئة الشباب المستهدفين لحضور مثل هذه المحاضرات التوعوية.

جهود جبارة

من جانبه أكد عضو مجلس إدارة نادي الوحدات ورئيس اللجنة الاجتماعية خالد ابو قوطة أن الهدف الرئيسي من إقامة مثل هذه المحاضرات يأتي في السياق الأول لغايات عديدة أبرزها توعية الشباب الأردني حول مخاطر هذه الأفة التي تنتشر كالنار بالهشيم وهي تعتبر من أخطر المشكلات التي لا تكاد دولة من دول العالم تخلوا من تأثيرها السلبي وأضرارها وازدياد ضحايها وخاصة من فئة الشباب الذين يقبلون عليها بدون حسيب ولا رقيب.

وأكد أبو قوطة أن اي مجتمع يبحث عن الوصول إلى الأمان المطلوب يبدأ من خلال القضاء على هذه الأفة وأثارها السلبية، مثنياً في الوقت ذاته بالجهود الكبيرة التي يقوم بها مكتب مكافحة المخدرات بالأردن من خلال جهوده في سبيل القضاء على هذه الأفة وفتح مشافي لعلاج المدمنين، مطالباً في الوقت ذاته بضرورة أن يتكاثف المجتمع المحلي ككل وأن يكون عيناً راصدة لكل شخص يقدم على تعاطي المخدرات، إضافة إلى ضرورة أن تتحمل الحكومة دورها بضرورة تغليظ العقوبة على كل من يتعاطى او يتاجر بههذ الأفة، إضافة إلى وزارة التربية والتعليم والمدارس والجامعات دورها بضرورة أن يكون هنالك محاضرات وندوات متواصلة للتوعية من مخاطرها –المخدرات-.

شكراً إدارة الوحدات

وعلى الطرف الأخر قدم الملازم عمرالرواجيح من دائرة مكافحة المخدرات جزيل الشكر والتقدير إلى مجلس إدارة نادي الوحدات على دوره الكبير في اقامة مثل هذه الندوات والمحاضرات والتي تعتبر من المحاضرات المهمة والتي تأتي في وقتها خاصة في ظل انتشار هذه الأفة وازدياد متعاطيها، مبيناً أن هنالك أسباب عديدة تؤدي إلى انتشار هذه الظاهرة وخاصة قلة الوعي والبيئة المحيطة للفرد وغياب التوعية عن الشباب تحديداً.

وبين الرواجيح خلال شرحه أن مكتب المكافحة يعمل وفق ثلاث أسس أهمها عملية مكافحة وضبط عملية دخول هذه المنتجات إلى الأردن من خلال المعابر الحدودية، والقبض على كل شخص يتعاطى المخدرات أو يتاجر بها وتقديمه ليد العدالة.

وتوقف الرواجيح على الاهتمام الكبير من قبل السلطات الأردنية فيما يختص بقضايا المخدرات والتي يتم تحويلها إلى محكمة أمن الدولة والتي تصدر احكام مغلظة بحق كل من يتاجر او يتعاطى المخدرات، مشيراً إلى أن مثل هذه القضايا يعتبر جريمة يجرم عليها القانون، معرجاً في ذات السياق على الدور الثاني وهو التوعية المستمرة من خلال المحاضرات والبروشورات والنشرات التي تصدر من مكتب المكافحة، مع التأكيد على الجانب الإنساني من خلال مشفى معالجة الإدمان والذي دوماً ما يفتتح أبوابه لكل شخص يرغب في العلاج والتوقف عن تعاطي هذه الأفة مبيناً أنه لا يتم ملاحقة أي شخص يتقدم للعلاج قضائياً ولا حتى محاكمته وذلك في سبيل تحسين النوايا من الطرفين بشرط عدم العودة إلى تعاطيها.

مؤسسة تكبر بأبنائها

وفي سياقٍ متصل أشاد عضو مجلس البرلمان عمر قراقيش بدور نادي الوحدات الكبير فيما يقدمه من خدمات جليلة إلى المجتمع المحلي مؤكداً أن دوره لا يقتصر على الجانب الرياضي وحسب وإنما على جوانب عديدة أبرزها الثقافية والاجتماعية.

وبين قراقيش أنه خلال الشهر الماضي التقى عدد من أعضاء مجلس البرلمان بقائد البلاد جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين وكانت رسالة قائد البلاد واضحة حول قضية المخدرات مطالباً بضرورة أن لا يكون هنالك أي تهاون او توسط لدى الجهات المعنية فيما يخص قضايا المخدرات، وهو ما دفعني للنشر عبر حسابي الشخص على موقع التواصل الاجتماعي بأنني لم ولن اساعد أو اتوسط لأي شخص كان في مثل هذه القضايا بحكم أنني عضو مجلس برلمان.

وطالب قراقيش خلال المحاضرة الحكومة الأردنية بضرورة استحداث سجون خاصة لمتعاطي ومروجي المخدرات وتغليظ العقوبات بحقهم لكي يكونوا عبرة ورادع  لأي شخص تسول له نفسه القيام بمثل هذه الأمور.

wehdat24 wehdat27wehdat22wehdat6wehdat4 wehdat5 wehdat25wehdat26wehdat7wehdat8wehdat13wehdat15wehdat16wehdat9wehdat10wehdat11wehdat12wehdat17wehdat18wehdat19wehdat20wehdat21wehdat1wehdat2wehdat3