أخبار الوحداتأرشيف الأخبار

الرياضة رسالة محبة وسلام .. لكنها ليست كذلك مع العدو الصهيوني

يؤكد نادي الوحدات أنه لا يمكن التنازل عن القيم والمبادىء والاخلاق الراسخة الذي يتمتع بها منتسبوه، ولا يسمح لأي كان أن يخرج عن هذه القواعد التي بنيت على أسس متينة.
إن نادي الوحدات لا يقبل مشاركة أي من رياضيه الحاليين والسابقين أو المحسوبين عليه، في أي منافسات رياضية مع رياضيين من دولة الاحتلال “الصهيوني” ويعتبر ذلك مخالفا للقيم والأخلاق والتقاليد التي تربى عليها الرياضي “الوحداتي”، إلا أن خروج أحد لاعبي كرة السلة الذين مثلوا نادي الوحدات في وقت سابق عن النص ومشاركته في فعالية رياضية أقيمت قبل أيام في “إيلات”، لا يعبر أبدا عن واقع نادينا الذي يرفض التعامل والمشاركة في مثل هكذا منافسات “مشبوهة” تقام تحت غطاء الرياضة حتى تكون ذريعة لمن يشارك بها.
هذا الأمر يجعلنا في نادي الوحدات نرفض (السلوك المتخاذل الانهزامي) الذي قام به أحد اللاعبين الذين مثلوا النادي في سنوات سابقة ولم يشارك فريق كرة السلة إلا في دقائق معدودة فقط؟!.
سيبقى نادي الوحدات على الدوام متمسكا بمبادئه وأخلاقه وقيمه ولن يسمح بتجاوزها لأي سبب كان، وسيبقى مستمرا في دعم الرياضة الفلسطينية حتى تبدع أكثر وأكثر في الألعاب كافة، وسيبقى صوت الحق في وجه “الاحتلال” الذي يعيق تقدم الرياضة في دولة فلسطين التي ستنتصر حتما في حربها مهما طال الوقت.
ويوضح نادي الوحدات ان عقود لاعبي كرة السلة كانت ملكا للاتحاد وليست للأندية.
ويرفض نادي الوحدات التطبيع مع هذا العدو الغاصب بأي شكل من الأشكال، لأنه السلاح العظيم الوحيد الذي يمكن اللجوء إليه في الوقت الحالي
ويقف نادي الوحدات جنبا إلى جنب مع موقف الدولة الأردنية في رفض صفقة القرن جملة وتفصيلا ويدعم توجهات صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني بن الحسين في موقفه الرافض والذي عبر عنه في مناسبات عديدة.

الناطق الرسمي
وليد السعودي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق