أخبار الوحداتكرة السلة

السعودي: ننتظر قرار الاتحاد النهائي لإنصاف الوحدات وجماهيره

المركز الإعلامي - خاص

قال الناطق الإعلامي لنادي الوحدات وليد السعودي بأن النادي ينتظر القرار النهائي بإنصاف النادي وجماهيره من قبل اتحاد كرة السلة، الذي يتدارس حالياً أحداث الشغب التي قامت بها جماهير النادي الأهلي وتعدت على أعضاء مجلس إدارة النادي في المنصة الرئيسية وجماهير النادي، وأثارت الشغب في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب، خلال لقاء سلة الممتاز التي جمعت الوحدات والأهلي مؤخرا.
وفي سياقٍ متصل، أثنى السعودي على قرار اتحاد كرة السلة بتخسير الأهلي 20-0؛ والذي استند فيه إلى نص القانون الدولي اثر انسحاب الأهلي من الملعب بعد ارتكاب لاعبيه لخطأ فني استوجب عليه احتساب “تكنكال فاول” يقضي بمنح الوحدات رمية حرة واستحواذ على الكرة، بحسب نص القانون. وهو ما يكتمل من اتحاد كرة السلة بإنصاف الوحدات وجماهيره حيال أحداث الشغب التي ارتكبتها جماهير نادي الاهلي على مرأى من الجميع، وإحقاق الحق، وما يهمنا أن تبقى الروح والأخلاق الرياضية تغلف جميع المسابقات الرياضية.
وثمن السعودي الدور الكبير الذي قامت به قوات أمن الملاعب وإدارة الاتحاد في ضبط المشهد، مشيدا بالدور الكبير والذي من خلاله تم ضبط مفتعلي الشغب وتطبيق نص القانون عليهم بالشكل الرسمي، خاصة وأنه تم تجاوز كافة التعليمات التي تم التأكيد عليها في الاجتماع التنسيقي والأمني الذي سبق اللقاء، وقال السعودي: “نادي الوحدات لم يكن يوماً دخيل على لعبة كرة السلة، وتاريخه يشهد له بأنه كان أحد أبرز الأندية في اللعبة في حقبة التسعينيات والألفية الجديدة، وخرج كوكبة من ألمع نجوم اللعبة ممن مثلوا المنتخبات والأندية المحلية خير تمثيل، ولكن الضائقة المالية التي مر بها النادي أجبرته على تجميد النشاط، في الوقت الذي اعاد به لإحياء اللعبة والتي تعتبر مطلبا جماهيريا هاما، مؤكدا على ان نادي الوحدات يمضي وفق خطة مستقبلية لانشاء مدرسة واعدين وفرق فئات عمرية لنشاط كرة السلة”.
وعن توقعاته لقرارات لجنة العقوبات باتحاد اللعبة، بين السعودي بأن النادي ما يزال ينتظر قرارات اللجنة والتي ستصدر قريباً من غرفة اتحاد اللعبة، وسيكون للنادي حق الرد في أي قرار قد يجده مجحفاً بحقه وحق جماهيره، معتبراً أن العدل أساس المساواة في كل شيء”، مؤكداً في ذات الوقت بأن للنادي ومجلس الادارة الحق باتخاذ الاجراءات القانونية الكاملة لإعادة حق الجماهير والعائلات التي كانت حاضرة في هذا اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق