أخبار الوحداتكرة السلة

الوحدات يعاقب الأرثوذكسي على جرأته ويتفوق عليه 2-1

المركز الإعلامي - زكريا العوضي

استفاق الوحدات وحقق انتفاضة مدوية في صالة الأمير حمزة وهو يتفوق على الارثوذكسي الذي أبدى مقاومة شديدة للوحدات في الشوط الأول من اللقاء، ولكن خبرة تراخ “الداهية” وفدائية لاعبي الوحدات طوعت النتيجة للأخضر 85-58، ليتفوق الوحدات على الارثوذكسي بنتيجة 2-1 في سلسلة اللقاءات النهائية لبطولة دوري السلة “بنك الإسكان”.
الوحدات 85-58 الأرثوذكسي
دخل الوحدات اللقاء وهو يعي جيداً بأن مسألة الحصول على اللقب تحتاج إلى الصبر واللعب بكل روح عالية حتى لو كلف الأمر بذل كل شيء يمتلكه اللاعبون، وسط مساندة جماهيرية كبيرة من قبل جماهير “الأخضر”، ليدخل الوحدات اللقاء بتشكيلته المعتادة محمود عابدين وسامي بزيع وعلي حيدر وخالد ابو عبود وأحمد حمارشة، في المقابل لعب الارثوذكسي ايضاً بذات التشكيلة معتمداً على يوسف أبو وزنة وعلي الزعبي ويزن الطويل وستوفر وفريدي ابراهيم.
مرت دقيقتين ولم يسجل أي فريق في ظل حالة الارتباك السائدة، ولكن محترف الوحدات علي حيدر كسر الجمود وهو يسجل ثلاثية للوحدات تبعه خالد ابو عبود بسلة رد الارثوذكسي بسلة ليزن الطويل، رد عليه الوحدات سريعاً بسلة علي حيدر و بثلاثية جديدة أحمد حمارشة ليعلن تقدم الوحدات 10-2، وهو ما جعل مدرب الارثوذكسي يطلب وقت مستقطع، بعدها كان فريدي يسجل ثلاثية للأرثوذكسي والوحدات يواصل التألق وهو يتقدم 16-7.
الوحدات عمل على تقييد حركة الامريكي ستوفر في الوقت الذي مارس به الارثوذكسي دفاع مغلق تحت السلة، الأمر الذي أفشل طلعات خالد أبو عبود الهجومية ومعها ضاعت ثلاثية سامي بزيع الذي سدد بتهور هو ومحمود عابدين، ليرد الأرثوذكسي بثلاثية علي الزعبي مقلصاً الفارق إلى 4 نقاط 12-16.
معتصم سلامة سحب ورقة علي الزعبي وأشرك علي مطلق لتأمين الدفاع تحت السلة بالشكل المطلوب، وليسحب مازا تراخ ورقة سامي بزيع مشركاً خلدون ابو رقية في محاولة لتهدئة اللاعب الذي بدا عليه التوتر واضحاً وهو ما أفشل من تصويباته على السلة في الوقت الذي عادل به الارثوذكسي النتيجة 18-18؛ كان ابراهيم حماتي يدخل مكان خالد ابو عبود ايضاً ليسجل ثلاثية للوحدات مكنته من التقدم مع نهاية الربع الأول 21-20.
ومع انطلاقة الربع الثاني بدا جلياً ان الوحدات يحتاج إلى ضرورة إعادة التقييم تحت السلة واللم الدفاعي بالإضافة إلى ضرورة التأني في التصويب وعدم الاعتماد على الرميات الثلاثية كحل للشيفرة الدفاعية للأرثوذكسي الذي أشرك محمد حسونة مكان علي مطلق بهدف تعزيز الشق الهجومي، ليسجل محمود عابدين سلة بعد مضي دقيقتين ايضاً كما هو سيناريو الربع الأول وسط ارتكاب خلدون ابو رقية لخطأ على ستوفر، وليرد الارثوذكسي بإشرك ورقة نادر احمد مكان محمد حسونة لتظهر معه أطماع معتصم سلامة الهجومية.
الوحدات واصل التقدم بفارق نصف سلة، وخلدون ابو رقية لم تصل كراته المصوبة بدقة إلى السلة، الأمر الذي أثار المدير الفني مازا تراخ والذي بدوره طلب وقت مستقطع قبلها كان يعطي الإشارة لسامي بزيع بالعودة مكان محمود عابدين.
الارثوذكسي تقدم لأول مرة على الوحدات بفارق نصف سلة 26-25، ليعادل للوحدات أحمد حمارشة النتيجة 26-26 ولكن الارثوذكسي عاد للتقدم 28-26 في الوقت الذي أهدر به سامي بزيع التسجيل من خارج القوس من جديد بمشهدٍ يوحي بأن هنالك ثأر بين السلة وبزيع.
الوحدات عادل النتيجة وتقدم بفارق نصف سلة من جديد 31-30 والارثوذكسي بدأ بتقليب الاوراق باشراك متري بوشة وابراهيم حسونة وعلي مطلق في الدقائق الأخيرة من عمر الربع الثاني والشوط الأول بهدف استنزاف قدرات لاعبي الوحدات الذي سجل له محمود عابدين ثلاثية جميلة وليكمل علي حيدر من جديد ما بدأ به مسجلاً نقطتين معطياً الوحدات التقدم بفارق 4 نقاط 36-32.
الثواني الأخيرة خرج أحمد حمارشة ودخل خلدون أبو رقية وخرج سامي بزيع ودخل نبيل أبو شريخ؛ والوحدات يتقدم 39-33، وليسجل سامي بزيع ثلاثية جميلة فك بها النحس معلناً تقدم الوحدات 42-35 مع نهاية الربع الثاني والشوط الأول.
الربع الثالث انطلق وانطلق معه سامي بزيع الذي كشر عن انيابه وهو يسجل ثلاث رميات ثلاثية تبعه خالد ابو عبود بسلة ليتقدم الوحدات ويوسع الفارق إلى 16 نقطة بنتيجة 53-37، الأمر الذي عقد حسابات معتصم سلامة مدرب الارثوذكسي الذي طلب وقت مستقطع لتدارك الأمر.
اللبناني محمد حيدر أضاف سلة جديدة للوحدات الذي انتفض بشكل مفاجئ وغير من النسق الذي ظهر عليه في الشوط الأول هجومياً ودفاعياً، ليمضي الوحدات بصوت جماهيره الوفية التي واصلت تشجيعها وتحفيزها للاعبي “الأخضر” الذين واصلو تقدمهم رغم ثلاثية ستوفر 57-42.
الارثوذكسي وجد صعوبة في الاختراق من العمق، ليوكل إلى الامريكي ستوفر مهمة التصويب من خارج القوس، وهو ما رد عليه أحمد حمارشة بالمثل والوحدات يوسع الفارق إلى 19 نقطة متقدماً 64-45.
الوحدات رغم التقدم سحب ورقتي خالد أبو عبود ومحمود عابدين واشرك ابراهيم حماتي وخلدون ابو رقية في مسعى المدير الفني مازا تراخ لعدم استنفاذ طاقة اللاعبين والتدوير في الملعب بهدف إبقاء كافة اللاعبين على أهبة الاستعداد، بعدها كان أحمد حمارشة يضيف سلة جديدة للوحدات في الثواني الأخيرة من عمر الربع الثالث والذي وقع به سامي بزيع على سلة جديدة اعطت الوحدات التقدم بفارق 21 نقطة بنتيجة 68-47.
وفي الربع الأخير دخل خلدون أبو رقية مكان إبراهيم حماتي ومحمود عابدين يقول للجميع انا موجود وهو يسجل ثلاثية ضاعفت من محن الأرثوذكسي الذي سجل له يوسف أبو وزنة سلة وتبعه أبو وزنة بسلة أيضاً، ولكن المدير الفني للوحدات مازا تراخ أخرج علي حيدر وأشرك خالد أبو عبود ليسجل سلة للوحدات الذي واصل تقدمه 72-53.
الوحدات وسع الفارق إلى 24 نقطة متقدماً 78-54، ومواصلاً هديره الهجومي وسط مشاركة إبراهيم حماتي مكان أحمد حمارشة الذي فضل المدير الفني اراحته بعدما أطمأن على النتيجة، ليرد سامي بزيع بثلاثية جديدة خرج بعدها خلدون أبو رقية وشارك أحمد الخطيب وخرج أيضاً محمود عابدين وشارك نبيل أبو شريخ والنتيجة تشير إلى تقدم الوحدات 83-55.
تراخ سحب كافة الأوراق الأساسية وأشرك البدلاء بتواجد سامي بزيع فقط، لتمر الدقائق الأخيرة بدون أي جديد يذكر سوى ان الوحدات رد الدين للأرثوذكسي وعاقبه على جرأته لينتهي اللقاء بفوز كبير للوحدات بنتيجة 85-58.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق