الفريق الأول

ابو زمع: الشرط الجزائي ليس خلافا بين الأب وابنه واتحمل المسؤولية في مواجهتي العهد آسيويا

أكد المدير الفني الجديد لفريق الوحدات الكابتن عبدالله ابو زمع ان الشرط الجزائي كان الخلاف الوحيد مع رئيس وأعضاء مجلس إدارة النادي الوحدات، ولأن هناك رغبة مشتركة بين الطرفين للعمل سويا جرى تقديم تنازلات مقنعة وهو ما افضى إلى الاتفاق رسميا لقيادة فريق الكرة خلال الموسمين المقبلين.
ولفت ابو زمع في أول تصريح له للمركز الإعلامي لنادي الوحدات ان العقود التي تنجز بين الأطراف لا بد فيها من خلافات بسيطة سرعان ما تحل وهو ما حدث فانا ابن وفي لنادي الوحدات ولا يمكن أن اكون سببا في تعطيل المفاوضات مع النادي الذي أحب والذي حققت معه إنجازات كبيرة في السنوات الماضية.
وبين ابو زمع انه تلقى عروض كن أندية كثيرة لكنه رفض الحديث فيها او للدخول في مفاوضات الا عندما ينتهي موقفه مع الوحدات سواء بالموافقة أو الرفض.
وقال ابو زمع:( بما أنني وافقت على تدريب فريق الوحدات لكرة القدم فانا اتحمل المسؤولية كاملة عن النتائج بداية من مواجهتي العهد في نصف نهائي بطولة كأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم)
وأبدى ابو زمع ثقته بمنظومة كرة القدم في نادي الوحدات بداية من مجلس الإدارة والجهاز الفني والإداري واللاعبين حيث أكد أنه يحترم نجوم الفريق جميعا ولا يوجد خلاف مع اي لاعب، والاجدر منهم سيكون حاضرا امام العهد في مباراة الذهاب التي تقام في ملعب الوحدات يوم ١٧ من الشهر المقبل.
وكشف ابو زمع ان اختياره للجهاز الفني المساعد كان عن قناعة تامة، حيث عمل معه المدرب العام امجد الطاهر في محطات عديدة سواء لي المنتخبات والأندية وهناك انسجام كبير في العمل معه،والحال ينطبق على اللاعب الدولي السابق فيصل ابراهيم الذي كان استقطابه لاكتساب الخبرات، فيما تميز مدرب الحراس علي محمود في الفترة الاخيرة وبدأ عمله واضحا للعيان مع أكثر من حارس مرمى، متحدثا في الوقت ذاته أن النجم السابق محمد جمال سيعمل مديرا للفريق بناء على الخبرات السابقة التي اكتسبها في العمل مع نادي الوحدات.
وأضاف ابو زمع ان هناك خطة قصيرة الأمد استعدادا لمواجهتي العهد، وخطة طويلة الأمد سيتم الحديث عنها في الفترة المقبلة.
وشكر ابو زمع الجماهير المؤيدة لقدومه والمعارضة كذلك فهي جميعها جماهير للوحدات متمنيا ان يتوحد الجميع خلف فريق الكرة خلال الفترة المقبلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق